القدس

القدس

الفجر

05:12

الظهر

11:51

العصر

14:45

المغرب

17:06

العشاء

18:31

دولار امريكي

يورو

دينار أردني

جنيه استرليني

دولار امريكي

0 $

دولار امريكي

0

يورو

0

دينار أردني

0

جنيه استرليني

0

القدس

الفجر

05:12

الظهر

11:51

العصر

14:45

المغرب

17:06

العشاء

18:31

في ظل دعوات جماعات الهيكل لاقتحام الأقصى.. الشيخ كمال خطيب يدعو إلى تعزيز التواصل مع الأقصى

الجمعة 08 ابريل 2022 14:05 م بتوقيت القدس

اسعار العملات

0

دولار امريكي

0

دينار أردني

0

يورو

0

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

05:12

الظهر

11:51

العصر

14:45

المغرب

17:06

العشاء

18:31

قال الشيخ كمال خطيب رئيس لجنة الحريات المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا، إن التصعيد الإسرائيلي في القدس ودعوات جماعات الهيكل لاقتحام المسجد الأقصى المبارك في “عيد الفصح اليهودي” يشبه إلى حد التطابق ما حصل في الأقصى والشيخ جراح في شهر رمضان العام الفائت.

وحذّر خطيب، في حديث لـ “موطني 48″، من خطورة الاقتحام المقرر لكبار حاخامات اليهود لباحات المسجد الأقصى خلال شهر رمضان المبارك، تزامنا مع تصاعد الدعوات المقدسية للحشد والرباط داخل المسجد، بهدف إحباط مخططات الاحتلال.

وأضاف: “كما يبدو فإن الأجواء التي تعيشها القدس والاقصى هذه الأيام، شبيهة إلى حد التطابق التام مع ما حصل في رمضان الماضي، حيث كانت مظاهر الاستفزاز والتنكيل بأهلنا في القدس والمصلين في الأقصى عبر اغلاق ساحة باب العامود بالتزامن مع الأحداث في الشيخ جراح، وحالة التصعيد التي بلغت ذروتها في اقتحامات الأقصى التي دعت إليها جماعة “لهافا”، وما حدث بعد ذلك، فالأمور الآن لا تختلف، حيث هناك تهيئة إعلامية وسياسية إسرائيلية بأن رمضان شهر العنف والإرهاب كما ورد على لسان عدد من المسؤولين الإسرائيليين، في إساءة واضحة لهذه الشعيرة من شعائر الإسلام، لكن الأمر تجاوز ذلك من التصريحات الى الفعل، كما حصلت من اقتحامات لحاخامات وبن غفير وغليك ولابيد للبلدة القديمة وغير ذلك من الاستفزازات، هذا إلى جانب الدعوات لاقتحامات جماعية للأقصى من 15-22 نيسان متزامنة مع عيد الفصح اليهودي. كل ذلك يشير إلى أن المرحلة القادمة ليس فقط لن تختلف عمّا كان في رمضان الماضي، بل لعلها ستكون أكثر حدة، وهذا ما لا نريده لكن المؤسسة الإسرائيلية تفرض هذا التصعيد والواقع علينا”.

وأكمل خطيب “شعبنا الذي نعتز به يعرف مهمته وليس بحاجة أن يظل يُذكر بدوره واستمرار تواصله ورباطه وشد الرجال الى المسجد الأقصى المبارك. هذا الذي لا بد أن يدركه شعبنا أن الأقصى قوي بأصحابه المسلمين، أصحاب الحق الخالص فيه، وتواجدهم بأعداد كبيرة فيه ونصرته هو جزء من عقيدتنا”.

وختم الشيخ كمال خطيب بالقول: “يعلم المسؤولون الإسرائيليون أنّ علاقة شعبنا بالمسجد الأقصى هي علاقة عشق وحب لن تنقطع ابدا، وإن راهنوا أن تصريحاتهم العدوانية التي هيأوا لها في رمضان ستجعل شعبنا يتراجع عن تواصله مع الأقصى فرهاناتهم خاسرة، فهم يعملون أنّ الأقصى هو جزء من عقيدة أمتنا، وإسرائيل باستفزازاتها وتصعيدها تصب الزيت على النار وهي تتحمل مسؤولية وتداعيات كل ما قد يحدث”.

ويحلُ “عيد الفصح” هذا العام متقاطعاً مع الأسبوع الثالث من شهر رمضان المبارك، من 16-22 نيسان/ أبريل الجاري، وهو ما يزيد من حالة التوتر والاحتقان وسط توقعات بتصاعد الأحداث؛ كما حدث في العام الماضي قبيل اندلاع معركة سيف القدس.


الكلمات الدلالية :


اضف تعقيب

اسعار العملات

0

دولار امريكي

0

دينار أردني

0

يورو

0

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

05:12

الظهر

11:51

العصر

14:45

المغرب

17:06

العشاء

18:31