القدس

القدس

الفجر

05:10

الظهر

11:52

العصر

14:48

المغرب

17:09

العشاء

18:34

دولار امريكي

يورو

دينار أردني

جنيه استرليني

دولار امريكي

0 $

دولار امريكي

0

يورو

0

دينار أردني

0

جنيه استرليني

0

القدس

الفجر

05:10

الظهر

11:52

العصر

14:48

المغرب

17:09

العشاء

18:34

الشيخ رائد صلاح: حريتي ستبقى منقوصة حتى أفرح بحرية القدس والمسجد الأقصى المباركين

الاثنين 20 يوليو 2020 20:22 م بتوقيت القدس

اسعار العملات

0

دولار امريكي

0

دينار أردني

0

يورو

0

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

05:10

الظهر

11:52

العصر

14:48

المغرب

17:09

العشاء

18:34

دعا الشيخ رائد صلاح إلى دعم صمود المقدسيين نصرة للقدس والمسجد الأقصى عبر استراتيجية تتكامل فيها كافة الجهود في الأمة وقال إن حريته ستبقى منقوصة ولن تكتمل حتى يرى زوال الاحتلال عن القدس والاقصى.

وجاءت تصريحات الشيخ رائد صلاح، في مقابلة مع موقع “عربي 21″، وقد أكد انه من “الحرام الوقوف موقف المتفرج” في ظل التحديات التي تعصف بالقدس والاقصى المباركين.

وفي رسالته للمقدسيين قال الشيخ رائد: “أنتم الان مراقبون من كل أهل الأرض، الكل ينظر إلى دوركم، والكل يحسب عليكم مواقفكم ونشاطاتكم انتصارا لقضية القدس والاقصى، عليكم ان تعرفوا هذا الدور جيدا، لا تخافوا إلا الله تعالى ولا تستوحشوا من هذا الدور حتى لو رأيتم التعثر من الأدوار الأخرى المطالبة هي الأخرى بنصرتكم”.

وعن اهل الداخل الفلسطيني، قال إنهم “الظهير الملتحم مع أهلنا في القدس، وعلينا المحافظة على هذه اللحمة يوميا، لا عذر لنا عن الحفاظ على هذه اللحمة بما نحمل من إمكانيات واضحة مشروعة كلها تصب في التواصل مع أهل القدس، عبر دعم صمودهم دعما يجعل منهم الحاضنة التي تحافظ على القدس والمسجد الأقصى حتى لو نام الكثير من الناس نومهم الطويل”.

أما الأمة العربية والمسلمة، فأوضح الشيخ رائد أنها “مطالبة بان تعلم أن القدس والاقصى قضيتها وليست قضية الحكام فقط، لذلك على الأمة أن تحافظ على هذه القضية وأن تتبنى فهما وتصنع أجيالا تبقى محافظة على نية الانتصار للقدس والاقصى، وان تربي نفسها على استثمار كل الطاقات والقدرات لنصرة الأقصى المبارك”.

وقال “على الأمة أن تعلم أنها في واد والاحتلال في واد آخر وأنه لا يمكن أن يلتقيا، وعلى الأمة أن تتوارث دورها تجاه القدس والأقصى حتى يتحقق الأمر القرآني الذي بشر الله تعالى به بقوله: (….فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ لِيَسُوءُوا وُجُوهَكُمْ وَلِيَدْخُلُوا الْمَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَلِيُتَبِّرُوا مَا عَلَوْا تَتْبِيرًا)، فلا عذر لشعوب الأمة أن تغفل أو تنام بادعاء أن ذلك النظام أو غيره يتخاذل، فالشعوب هي صاحبة الضمير الذي لا يمكن أن يموت، وضميرها يجب ان ينتصر للقدس والمسجد الأقصى المباركين، والأيام دول والتغيير قادم لصالح شعوبنا ولصالح القدس والأقصى، هكذا يجب ان نفهم الأمر بلا يأس ولا إحباط بكل يقين وثبات وإقدام وتفاؤل”.

ودعا الأحرار من علماء الأمة وكل مكوناتها إلى “تجديد دورها في نصرة القدس والاقصى عبر خطاب وحدودي بعيدا عن التقلب والمزاجية، فلا يوجد شيء بلا تضحيات، وهناك ضرورة لبناء مشروع له أدواته وبرامجه إلى أن يشاء الله تعالى وتستثمر كل الجهود حتى زوال الاحتلال الإسرائيلي”.

وأكد شيخ الأقصى أن “شباب الأمة، هم رأس مال الامة بعامة ورأس مال القدس والاقصى بشكل خاص، وهم مطالبون ان يكونوا الجيل الواعي والصامد والمستعد لبذل الغالي والنفيس انتصارا لقضية القدس والأقصى”.

وحيّا الشيخ رائد النساء المقدسيات ونساء الداخل على دورهن الرافد للمسجد الأقصى وعلى تأديتهن لعبادة الرباط في ساحات المسجد الأقصى في ظل كل الظروف دون خوف من وعيد وتهديد فاسد من قبل الاحتلال.

وفي ختام لقائه مع “عربي 21” قال الشيخ رائد صلاح “إن آخر ما يقلقه هو السجن، وأسأل الله تعالى أن يمكّنني من العيش حرا وأدخل السجن حرا وأعيش فيه حرا وأخرج منه حرا، وستبقى حريتي منقوصة ولن تكتمل حتى أفرح بحرية القدس والأقصى المباركين”.


الكلمات الدلالية :


اضف تعقيب

اسعار العملات

0

دولار امريكي

0

دينار أردني

0

يورو

0

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

05:10

الظهر

11:52

العصر

14:48

المغرب

17:09

العشاء

18:34