القدس

القدس

الفجر

05:10

الظهر

11:52

العصر

14:48

المغرب

17:10

العشاء

18:35

دولار امريكي

يورو

دينار أردني

جنيه استرليني

دولار امريكي

0 $

دولار امريكي

0

يورو

0

دينار أردني

0

جنيه استرليني

0

القدس

الفجر

05:10

الظهر

11:52

العصر

14:48

المغرب

17:10

العشاء

18:35

السخنينيون يثبتون أن وحدتهم فوق قرارات الهدم: مواطنون يتبرعون لإعادة بناء منزل حسين عثمان

الثلاثاء 24 يوليو 2018 17:51 م بتوقيت القدس

اسعار العملات

0

دولار امريكي

0

دينار أردني

0

يورو

0

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

05:10

الظهر

11:52

العصر

14:48

المغرب

17:10

العشاء

18:35

قامت الجرافات بمرافقة قوات من من الشرطة صباح أمس الاثنين بهدم منزل حسين عثمان (أبو عدي) في شرقي مدينة سخنين وذلك بحجة البناء غير المرخص، حيث قامت قوات معززة من الشرطة وحرس الحدود والوحدة الخاصة بتطويق المنطقة الشرقية من مدينة سخنين واقدموا على هدم المنزل.

تنفيذ فرار هدم منزل المواطن السخنيني لم يمر مرور الكرام لدى السخنينيين والكثير من المواطنين العرب الذين اعترضوا على سياسة هدم المنزال التي باتت تتفاقم بشكل كبير وتهدد آلاف المنازل العربية بالهدم وذلك لأنها دون تراخيص.

وفي خطوة داعمة، قام الكثير من أصحاب المصالح في سخنين بتقديم الدعم للمواطنن حسين عثمان، وكل واحد منهم قام بالتعهّد بتوفير احتياجات إعادة بناء المنزل، فمنهم من تبرّع بمواد البناء من الحديد وغيرها، وآخرين تبرّعوا بالحجر والشايش لداخل المنزل، وآخرين تبرّعوا بمكيفات، وكثر ممن تبرّعوا بأرباح محلاتهم وكل المدخول ليوم كامل.

وأكّد المواطنون السخنينيون على أنّ وحدة الحال والتكاتف معا قائلين: "لنتكاتف ونكون يدا واحدة، هم يهدمون ونحن نبني، وبإذن الله سنساهم في إعادة إعمار وبناء المنزل وسنعيده أفضل وأجمل مما كان عليه في السابق".

هذا وفي حديث مع المواطن السخنيني محمد كمال سيد أحمد مدير محل حمودة ماركا براندز وهو احد المتبرّعين بأرباح محله كاملة ليوم واحد أكّد أنّ: "علينا جميعا أن نتصدّى لهدم المنازل، ويجب علينا كعرب ان نكون يدا واحدة، وأن نساعد بعضهنا البعض، ما نقدّمه أولا هو الدعم المعنوي للمواطن حسين عثمان، ومن ثمّ الامور المادية، التي يتبرّع بها كل شخص حسب قدراته، ولكنا جميعا في سخنين نحاول ان نساهم ولو بأمور بسيطة من أجل إعادة إعمار هذا المنزل وعلينا ألا نترك بعضنا في مثل هذه الظروف وفي أوقات عصيبة كالتي مرّ بها مواطننا" كما قال.

إليكم البعض من المنشورات عبر الفيسبوك التي استطاع موقع شاشة نت رصدها والتي انتشرت بسرعة البرق بين المواطنين الخيّرين الذين أكّدوا بأنّهم لن يتخلوا عن عثمان حسين في محنته وبأنهم سيساعدونه حتّى ارجاع بناء منزله كما كان.











الكلمات الدلالية :


اضف تعقيب

اسعار العملات

0

دولار امريكي

0

دينار أردني

0

يورو

0

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

05:10

الظهر

11:52

العصر

14:48

المغرب

17:10

العشاء

18:35